webislam

Sabado 24 Junio 2017 | As-Sabat 29 Ramadan 1438
1618 شاهد أون لاين | Español · English · عربي

WebIslam.com

» مقالات

?=0

الإسلام والواقع التاريخي الاسباني

تأثير الإسلام على الثقافة الاسبانية واضح في كل المجالات

31/05/2012 - الكاتب: عبد النور برادو - مصدر: ويب إسلام
  • 11أحب ذلك أو أوافق
  • شاركه في مينيامي
  • شاركه في الفيسبوك
  • طباعة
  • أرسل إلى صديق
  • نشر الإحصاءات

Abdennur Prado, durante una conferencia.
Abdennur Prado, durante una conferencia

منذ قرون يوجد هناك حوارا عن الهوية الاسبانية, ما هي اسبانيا متى بدأت وما هي الاسس التي بُنيّت عليها؟ هناك كلام عن الإشكالية الاسبانية وعن الكاسيكيسموا (نوع من الحكم العضوض المحلي) والاسطورة السَّوداء وكلام عن الاسبانيتان وعن اسبانية الثقفات الثلاثة. لقد نشأنا في اسبانية الغضب والفكرة  لننتهي دائما بالرجوع الى التجمد والتخلف. كثير من المفكرين البارزين حاولوا استنباط محوَر اسبانيا وهو موضوع فلسفي بامتياز. اننا نتكلم عن أونامونوا ومرانيون وأثانيا ومائثتوا وسانتشيس البورنوث وأميركوا كاستروا وآخرين.

في كثير من الاحوال نقابل خطابا كائني يحاول التعمق في ما يمَيز الاسباني وما يؤسّس جوهر اسبانيا. في هذا النَّوع من الابحاث برزوا مفكرين على مستوى أورتيكا إي كاسّيت الذي بالنسبة له احسن خصلة تعبّر عن الاسباني هي شجاعته امام الحياة. وآخرين إقترحوا امثلة أسطولية مثل سانتيكوا ماطا موروس اوالكيخوطي كصوّر لمقاتلين ذو شجاعة وعزيمتهم هي الدليل على اسبانيتهم والسيد كامبيادور وإرنان كورتيس الذين اصبحوا شخصيات نظرية "للفارس المسيحي" الذي يجسِّد اسبانيا الابدية. في ايٍّ من الحالات لا يذكر التواضع.

المشكلة الاخرى الدائمة هي الأصل اي متى نشأت اسبانيا؟ انصار الخطاب الكائني يرون كثيرا من  الصعوبات لتحديد اصل هذه المجموعة من الشعوب التي تشكّل اسبانيا. تأكيد أنّ رجل أتابويركا كان اسباني يبدوا مبالغ فيه لكن قول ان اسبانيا بدأت مع الملوك الكاثوليك يبدوا تحصيرا. من ناحية اخرى الكلام عن وجود اسباني له علاقة بالإبيريين والكودوس يجبر الاخذ بإعتبار الإسلام كمركز لتاريخ اسبانيا وهو الامر الذي لن يقبلوا انصار "الروح الاسبانية" تحت اي معيار. لهذا البعض اخترع الكلام عن الوجود المتفتّر لاسبانيا اي يبدأ واقعها في عهد الرّوم ثمّ يتراجع الى الجبال  الاستورية في عهد كان الإسلام دين اغلبية الاسبان. مهما كانت غريبة هذه التظرية إلّا أنّ الكثير من الاساتذة الجامعيين يتبنّوها وتعجب مجموعة من البرلمانيين الذين لا اريد ان اتذكر اساميهم.

على كل حال وجهت نظر اكثرية المفكرين الذين ذكرنا قبل هي ان اسبانيا تختلف عن غيرها وهذه الفكرة اصبحت شعارا إعلانيا. يقال لنا ان الثقافة الاسبانية وتاريخها واسلوبها يختلف جدريا عن باقي أوروبا. هناك شيئ تختصّ به اسبانيا ما يجعل من الصعب وجود تطابق وتشابه مع باقي المسيرات اوالحركات الاوروبية. ولهذا السبب الجدل المتعب حول إن كانت لاسبانيا قرون وسطى اونهضة والشكوك حول قدرة الكاثوليكية الاسبانية على القفزة التي عبّر عنها مجمع الفاتكان الثاني.
في بداية القرن الواحد والعشرين وفي بيئة دولة ولايات الحكم الذاتي ليس من الغريب ان نواجه بعث هذا الجدل. بعد سنوات الدكتاتورية انهارت القومية الكاثوليكية واصبح من الضروري إسترجاع خطاب التنوّع كأساس اسبانيا الديمقراطية. من اجل إسترجاع الحرية الدينية يلزم استرجاع الذاكرة التاريخية لمختلف القوميات إنها عملية الإنفتاح وتفادي الفكر الواحد ما يجعل مرجعية الاندلس تبدوهي الخيار الوحيد.

وفي هذا الوقت يبدوا من الطبيعي أنّ  ما يخالف باقي الدول الأوروبية هو فعل الإسلام كدين الاغلبية في اسبانيا لمدة قرون. إذا كانت اسبانيا مختلفة (إجابيا وسلبيا) يرجع هذا لما ورثته من الحضارة المسلمة في هذه الاراضي وردّة الفعل المعادية للإسلام وللسّامية من طرف الحكّام الذين حكموا في ما بعد وانعكس هذا بقمع وطرد اليهود والمسلمين وحرق المكاتب وتدمير المعابد والمساجد ما انتج عن انقطاع اسبانيا مع تاريخها وعدم اندماج فئة كبيرة من الاسبان.

محاولة قطع الاسلام من تاريخ اسبانيا كمحاولة عزل الخبز عن القمح اوالبحر عن الموج. تاريخ اي بلد مليئ من التحولات والمواجهات وتحول الافكار والآمال والعقائد. إعتبار انّ شيئ هوملك خاص لأنه في مصلحتنا ورفض الخصوصيات التي لا تعجبنا يؤدي الى رفض مرضي لما هو بيّن. يجب الإتراف بأنّ الاسلام كان دئما موجودا بيننا. المطالبة بهذا الميراث تعني مواجهت المعنى الفقير لاسبانيا المقصور على ذات واحدة مجمّدة.

تأثير الإسلام على الثقافة الاسبانية واضح في كل المجالات: السياسة والفنّ والادب والروحانيات والفاسة والعلم والفلاحة والصناعة اليدوية والطبغ والموسيقى والعادات. يكفي البحث قليلا في اي اتجاه لنرى آثار وجود الإسلام. لا ننسى أنّ الخريطة الحالية للولايات لها اصلها في ملوك الطوائف وانّ مدريد أسسة من طرف المسلمين. كثير من المؤرخين يعتبرون خوان كارلوس الاول من اصل عربي ويؤكدون انّ النشيد الوطني له اصله في قطعة لإبن بيّة. حتى أن المقاتل المسيحي المجاهد الروحاني الذي دائما يقاتل من أجل الإيمان له أصله في مجاهدين الطرق الصوفية.

انا لا ادري ما هو اسباني ولا اظن ان دولة يمكن ان تكون لها روحا. على كل حال اعتبر ان الحضور الحالي للإسلام يناشدنا للإعتراف بالواقع التاريخي الاسباني كمكان لمعبر الثقافات واللغات والديانات والقوميات. وإذا كانت هذه الثقافات في مواجهة لزمن طويل إذا الإعتراف بهذا الواقع المتنوّع هو احسن طريقة لإنهاء التصادم. وفي هذا الصياغ يكون تطوير الحرية الدينية احسن اسلوب يساعد في تطوير دولة الولايات ووضع اسبانيا "الخيالية والامبريالية" في متحف غرورنا.

المترجم: Houssain Labrass

 


إعلانات



 

الجمع الإسلامية - Avda. Trassierra, 52 - 14011 - Córdoba - Spain - Phone: (+34) 957 634 071

 

الجمع الإسلامية
https://www.webislam.co/%D9%85%D9%82%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA/65310-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85_%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%A7%D9%82%D8%B9_%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%D9%8A_%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A.html